نبذة

المقدمة:-

 يعتبر الوقف الخيري موروث إسلامي رائد, حيث كان له الدور المؤثر في التكافل وتلبية الاحتياجات مع بوادر ظهور الإسلام, لما يمثله من دعامة أساسية في استقرار المجتمع الإسلامي, وفي مختلف مجالات حياته الدينية والاجتماعية والعلمية والاقتصادية والسياسية. وانطلاقًا من هذه الأهمية بادرت الغرفة التجارية الصناعية بالرياض في العام (1433هـ/2012م ) بتشكيل لجنة للأوقاف, تعمل على ترسيخ ثقافة الأوقاف لدى القطاع الخاص ورجال الأعمال , والذي يعد استمرارًا لمهام وأعمال الغرفة وجهودها في سعيها المباشر للمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة وتأكيدًا للمشاركة الفاعلة في تنمية المجتمع وتلبية احتياجاته, وإيمانها بأهمية العمل المؤسسي القائم على تبادل الآراء, وتشجيعاً للقطاع الخاص السعودي لأداء دوره التنموي وفق قواعد محفزة. وكانت أوقاف الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي المبادرة في اقتراح تشكيل هذه اللجنة, لتسهم في إحياء هذه السُنّة المباركة بين رجال الأعمال ومنشآت القطاع الخاص وبث ثقافة الأوقاف بين هذه الفئة المهمة من فئات المجتمع، وتقديم الخدمات الاستشارية اللازمة لهم وذلك تتويجاً لريادة الغرفة في مجال خدمة المجتمع وبخاصة مشروعات التنمية المستدامة .

 

بمبادرة من أوقاف الشيخ محمد بن عبد العزيز الراجحي ـ رحمه الله ـ، تمَّ تأسيس لجنة الأوقاف بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض في عام (1433ه/ 2012م)، لتكون منبرًا لخدمة الأوقاف والتعريف بها ونشر ثقافتها لدى رجال وسيدات الأعمال ونظار الأوقاف، ولدى المجتمع كافة.

 

الرؤية :-

أن تكونَ مرجعًا لرجال وسيدات الأعمال والواقفين في تأسيس وتنمية الأوقاف وتطويرها.

 

الرسالة :-

نشر ثقافة الأوقاف لدى قطاع الأعمال من أجل تنمية واستثمار موارده وتطويره بما يحقق مقاصده.

 

الأهداف:-

1.    الإسهام في تطوير البيئة التشريعية التنظيمية الوقفية.

2.    تشجيع الأوقاف والعناية بها لدعم استمراريتها في تنمية موارد الأعمال الخيرية رجال الأعمال وإسهاماتها التنموية.

3.    نشر الوعي المجتمعي بأهمية الأوقاف وأثرها في المجتمع.

4.    العناية بالكوادر العاملة في مجال الأوقاف تأهيلاً وتطويرًا.

5.    خدمة منتسبي الغرفة بتقديم الاستشارات في مجال الأوقاف.

6.    التكامل والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بالأوقاف.

 

 اللجان الفرعية :
*   لجنة الأنظمة والتشريعات
*   لجنة متابعة توصيات الملتقيات
*   لجنة الإعلامية لنشر والتوعية
*   لجنة التنفيذية لجائزة وق

 

شارك الخبر